مقالات الظهيرة

سارة الطيب تكتب… صرختنا وصلت العالم… ودمعتي لن تنزل الا بعد النصر على المليشيا 

بعد حرب الخامس عشر من ابريل …والدرس القاسي في الوسط لابد لإنسان الوسط أن يصحي ويتعلم من الدرس جيدا وان يكون قويا شجعا حتي في مطالبه.

أنسان الوسط ليس بالضعيف ولكنه سكت كثيرا وبعد هذا لن ولن يسكت.

الان صرختنا وصلت كل العالم…… الجمرة بتحرق واطيها.

مازلت عند وعدي لكم لن تنزل لي دمعة حتي النصر علي المليشيات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى