مقالات الظهيرة

 راشد عبد الرحيم يكتب…. القوة تتحدث!! 

لم يعد اهل السودان و العالم يسمعون صوت و لا يرون صورة قادة الدعم السريع حميدتي و عبد الرحيم .

سكتوا و السودان يشهد حراكا في كل الميادين العسكرية و السياسية و االشعبية و حول التفاوض .

اليومين الماضيين تحرك السودان بقوة يقوده رئيس مجلس السيادة و نائبه و تحركت القوات المسلحة في كل الأرجاء و المحاور تكتب نهايات التمرد و تخرس قياداته .

تحرك السودان بقوة نحو روسيا و الصين و إيران فقامت الولايات المتحدة لتنفخ في البالونات القديمة و تدعو للعودة لمفاوضات جدة ليأتيها الرد من الفريق اول البرهان ألا مفاوضات قبل تنفيذ ما تم الإتفاق عليه سلفا .

و تتحرك الخارجية السودانية مرحبة بالمبادرة المصرية لجمع القوي السياسية المدنية في مؤتمر لبحث تحقيق السلام و موضحة رؤيتها في الا يتاح للمتمردين و من يدعمهم .

القوات المسلحة و كالعهد بها تدعم و تسند مواقف الدولة . بإنتصارات باهرة خلال اليومين الماضيين .

حرر جيشنا خزان قولو لتشرب الفاشر ماء ذلالا. و يسحق طيراننا فلولهم المختبئة في امسيالة و كبكابية.

علي تخوم سنار تطرد جحافل قواتنا المتمردين من جبل موية .

يتمدد الزحف المبارك لقواتنا سحقا للسوق و الاعناق في الخرطوم و بحري و في مصنع الكولا لتفشل خططهم للإنطلاق نحو المصفاة و شندي .

ثم تدمر تجمعاتهم في قندهار و تهلكهم في حي الذي اسموه ( بيت الشيطان ) غرب الحارات بأمبدة .

قبلها اذهب جيشنا سكرة المعتدين و هم يجمعون المنهوبات و المسروقات ليهربوا بها عبر جبل اولياء فدمر جمعهم و شتت شملهم .

السودان كله يتحرك ليكتب خاتمة و نهايات البغي و يلتقي نائب القائد العام للجيش بشباب الاستنفار و المقاومة الشعبية .

و البلاد تتحرك نحو مستقبل زاهر قريب و والي الخرطوم يرحب بجامعة السودان و عودتها لامدرمان.

نهضة سودانية شاملة بدات طلائعها و لن تتوقف إلا و السودان خال من كل البغاة و الخونة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى